من الخيال العلمي إلى الواقع: اختراعات في أفلام قديمة أصبحت الآن واقعاً

كان Oscar Wilde يعي ما يقوله فعلاً عندما كتب: “الحياة تحاكي الفن أكثر من محاكاة الفن للحياة” قد رأينا ذلك منذ عقود عندما كتب كتاب السيناريو المبدعون عن التكنولوجيا التي لا يمكن تصورها والتي أصبحت الآن جزءاً من حياتنا اليومية.

هل كان الكتّاب مسافرين عبر الزمن؟ حسناً، نظراً لأن هذا السؤال يمكن أن يفتح نقاشاً واسعاً، سنفكر الآن في السؤال التالي: أي نوع من الاختراعات والتقنيات المجنونة التي نراها اليوم في الأفلام ستصبح حقائق في العقدين المقبلين؟

في الفقرات القليلة التالية سوف نوضح لك كيف أصبح الخيال العلمي في البرامج التلفزيونية والافلام هو واقعنا اليوم، حيث سنستعرض أكثر من خمسة أفلام ومسلسلات تلفزيونية من الماضي تنبأت بالتقنيات والاختراعات التي نستعملها الآن!

هل لديك برنامج تلفزيوني أو فيلم آخر تنبأ بالمستقبل؟ لا تتردد في الكتابة عنها في قسم التعليقات أدناه. حان الوقت لتندهش من هذه التوقعات التي ربما لم نلاحظها عندما شاهدنا هذه الأفلام لأول مرة… هل أنت جاهز؟ دعنا نبدأ على الفور!

5 أفلام ومسلسلات تلفزيونية تنبأت بتكنولوجيا المستقبل | مدونة Tekkie Uni

هناك بعض الأشياء التي نعرفها عن المستقبل، وهناك بعض الحقائق الإحصائية حول ما سيكون عليه سكان العالم بعد 10 و 20 عاماً من الآن، وهناك بعض الأشياء التي يمكننا قولها بالفعل عن المستقبل القريب فيما يتعلق بأهم الاختراعات وحتى الرعاية الصحية.

ومع ذلك لا توجد طريقة لمعرفة كيف ستبدو تكنولوجيا المستقبل وأي نوع من الحلول التكنولوجية ستكون متاحة للاستخدام بحلول عام 2050. هذا هو السبب في أنه من الرائع رؤية كيف قامت الأفلام والعروض التي سنذكرها هنا بتنبؤ الأشياء التي نستخدمها يومياً عندما لم يكن ممكنناً تصور أفكار هذه الأشياء،

ألقِ نظرة على هذه الأفلام والعروض الخمسة التي تنبأت بالمستقبل بطريقة مدهشة لا تشوبها شائبة!

1. العودة إلى المستقبل: مكالمات فيديو

على الرغم من أنه كان أحد أكثر المشاهد حزناً في فيلم Back to the Future إلا أن روبرت زيميكيس وفريقه عرضوا علينا مؤتمرات الفيديو قبل أن تكون موجودة بالفعل، تم فصل Marty McFly من عمله في مكالمة فيديو قبل أكثر من 15 عاماً من وجود تكنولوجيا ضخمة كهذا النوع.

كم مرة تُعقد يومياً مؤتمرات الفيديو؟ حسناً، دعنا نذكرك بما فعله Marty McFly ذات مرة…..

2. Star Trek: الأجهزة اللوحية

لا نعتقد أن Nyota Uhura أو Captain Kirk أو Spock كانوا زملاء Bill Gates في الكلية، نعتقد أيضاً أنه لم يستخدم Geordi La Forge المرآب المجاور للمرآب الذي بدأ Steve Wozniak فيه شركة Apple،

إذن كيف يتنبأ إنتاج من عام 1966 بالأجهزة اللوحية؟ حسناً يتعلق الأمر كله بالخيال والابتكار والتفكير في العناصر التي يمكن أن تحل مشاكلنا اليومية بطريقة إبداعية وواسعة الحيلة،

ألا تصدّق ذلك؟ ربما لا يمكنك تذكر أي شخصية من شخصيات Star Trek وهي تستخدم جهازاً لوحياً؟ حسناً، اضغط هنا:

3. The Jetsons: الروبوتات المساعدة

يا لها من رسوم متحركة مذهلة! شخصيات جميلة وقصص مسلية وتوقعات استثنائية لمستقبل لم يكونوا يعرفوا عنه شيئاً.

اليوم من الشائع جداً وجود الروبوتات المساعدة في المنزل. نحن لا نتحدث عن الروبوتات التي تشبه البشر بل نتحدث عن الأجهزة الصغيرة التي يمكنها تنظيف أرضياتنا وحتى الطهي.

عندما ظهرت Rosie لأول مرة لم يعتقد الجمهور حقاً أنه يوماً ما – عاجلاً وليس آجلاً – سيكون لدينا جميعاً هذا النوع من الروبوتات في المنزل للتنظيف والطهي والتدفئة واللعب. ما هي القطع الفنية الأخرى من Jetsons التي تستخدمها اليوم بشكل منتظم؟ اكتب فى قسم التعليقات!

4. Oscar Wilde الواقع الافتراضي

يظهر لنا هذا الفيلم الذي تم انتاجه في 1995 اختراعاً تم إطلاقه قبل عامين فقط، حيث يمكننا أن نشاهد مراهقاً يستخدم جهاز من الواقع الافتراضي في عام كان فيه الانترنت حديث العهد،

تشابه القطعة الأثرية المعروضة في الفيلم مع “Oculus” جهاز الواقع الافتراضي المملوك لشركة Facebook وتأسس عام 2012 وهذا أمر مذهل! ألقي نظرة هنا:

5. نزع الوجه: تقنية زراعة الوجه

يعرض لنا هذا الفيلم الرائع قصة رجل قرر إجراء عملية زرع وجه ليبدو تماماً مثل عدوه، حدثت أول عملية زرع جزئي للوجه في التاريخ في فرنسا عام 2005 ولكن هذا الفيلم تطرق إلى هذا الموضوع الحساس والمهم في عام 1997.

نحن نعلم أن الكثير منكم يود أن يبدو مثل Nicholas Cage أو John Travolta وبفضل تقدم التكنولوجيا الصحية أصبح ذلك ممكناً الآن، السؤال الآن كيف تمكن Mike Werb و John Woo من التفكير في هذا قبل وقت كبير من حدوثه بالفعل؟

يمكن لأطفالك إنشاء أفلامهم وقصصهم الخاصة امنحيهم الأدوات التي يحتاجونها!

تم إنشاء وإنتاج كل هذه الأفلام من قبل عقول مبتكرة تنبأت بالمستقبل دون أن تعي لذلك. ابتكر هؤلاء المبدعون أفكاراً بدت مجنونة ولكنها تحولت إلى حلول رهيبة لمشاكلنا اليومية.

الآن دورك أن تسأل أطفالك عن نوع الاختراعات التي يمكنهم التفكير فيها حتى لو بدت مجنونة وبعيدة المنال، لتعرض عليهم بعد ذلك إمكانية إنشاء قصة حول هذه الاختراعات.

في دورة YouTube المباشرة عبر الإنترنت التي تقدمها Tekkie Uni سيتعلم أطفالك كيفية سرد القصص بطريقة سمعية بصرية. سوف يكتشف أطفالك أن جميع الأفكار التي لديهم في أذهانهم يمكن أن تلهم الآخرين بالفعل. سوف يدرك أطفالك من خلال تجربة التعلم العملي أنه يمكنهم القيام بأشياء غير عادية… خاصة على شكل فيديو.

ماذا تنتظر؟

الاشتراك في النشرة الإخبارية!

اترك تفاصيلك، واحصل على Tekkie معها!

Required field
Required field

الردود

Comment below