Scratch: لماذا يجب أن يتعلّم أطفالنا كيفية البرمجة باستخدامها

خدش هي لغة برمجة مرئية يستخدمها الأطفال في المقام الأول، وتنتشر في جميع أرجاء العالم. وتتمثّل هذه اللغة المرئيّة في شكل كتل تسمح لمستخدميها إنشاء المشروعات والألعاب والتطبيقات والعديد من الأشياء الأخرى عبر الإنترنت.

إن إحدى أكثر الحقائق إثارة حول لغة البرمجة المرئية هذه هي مشاركة المجتمع. فعندما يُنهي أحدهم مشروعًا أو كلما كانت ثمة رغبة لدى أحدهم لفعل ذلك، فإنهم يشاركون ويناقشون ما يبدعون فيه مع الأعضاء الآخرين من المجتمع. هل تذكر عندما ناقشنا أهمية العمل الجماعي في البرمجة؟

حسنًا، عمليات بناء ومبادرات المجتمع، مثل Scratch، تصب تركيزًا كبيرًا على هذا الموضوع مع تمكين الأطفال من تطوير المزيد من المهارات والقدرات من خلال تعلّم البرمجة.

معهد ماساتشوستس للتقنية (MIT) والأصدقاء يتعاونون سويًا للسماح بتعلّم المزيد من الأطفال البرمجة

طوّرت مجموعة Lifelong Kindergarten التابعة لمعمل Media Lab لدى معهد ماساتشوستس للتقنية لغة Scratch، وذلك بالاشتراك مع شركة Playful Invention. وقد طوّرت هاتان المنظمتان إلى جانب «باولا بونتا» و «براين سيلفرمان» الإصدار الأوّل من لغة Scratch في أوائل القرن الحادي والعشرين. ولا يكون هذا الإصدار متاحًا إلا للاستخدام على أجهزة سطح المكتب.

ومنذ بداية العهد بلغة Scratch والغرض منها هو مساعدة الأطفال تعلّم كيفية البرمجة. وقد انضمّ إلى هذا الجمع من نفس العقلية والهدف للبدايات الكبيرة أمثال «سيمور بابرت» و «هادي بارتوفي».

فوائد التعلّم باستخدام لغة مرئيّة ضمن مجتمع المبرمجين

نحن جميعًا نعلم المدى الذي يمكن للترجمة أن تساعدنا خلاله لفتح الأبواب لتحقيق مستقبل مشرق لأطفالنا. كما نعلم أيضًا أنهم إذا لم يتعلّموا كيفية البرمجة اليوم، فسيصعب عليهم كثيرًا الانضمام إلى القوة العاملة في المستقبل القريب.

لذلك، فإن المبادرات التي أُنشئت بطريقة ودودة ومبهجة، مثل Scratch، تُعد وسيلة رائعة لأطفالنا لبدء تطوير المهارات المهمة، مثل التفكير الحسابي والمنطق الخوارزمي وحل المشكلات والإبداع.

ولا تتوقّف الفوائد عند هذا الحد، فهناك الكثير الذي يمكن إضافته؛ من خلال كوننا جزءًا من مجتمع منشئين ومبدعين، سيتمكّن أطفالنا من تلقي جميع التعليقات التي يحتاجونها لتعزيز تطوّراتهم، والاستماع إلى الآخرين الذين ربما واجهوا مشكلات مماثلة في الماضي والعمل بجد على قدرة مهمة أخرى للقرن 21: العمل الجماعي<.

العمل باستخدام الكتل لإبهار العالم!

ستتفاجأ عندما تعلم مدى سهولة البرمجة باستخدام كتل Scratch. فمع وجود واجهة مستخدمة سهلة الاستخدام للغاية وألوان جذّابة، أنشأ مؤسسو Scratch منصة مثالية لبدء تعلّم كيفية البرمجة.

يرتقي بك الأمر بعدئذٍ إلى لغات البرمجة الأخرى، مثل Java و C++‎ أو حتى لغة Python؛ وهي اللغات التي تعد وسيلة طبيعية جدًا للطلبة الصغار.

الاشتراك في النشرة الإخبارية!
اترك تفاصيلك، واحصل على Tekkie معها!

ويجب أن نذكر الأنواع الرائعة للمشروعات التي يمكن للأطفال (وغيرهم من مستخدمي Scratch) إنشاؤها داخل المجتمع. وسيكون من السهل إحداث طفرة في حياة أجدادنا الذين لا يحبون التكنولوجيا مع حالات الإبداع البارزة التي يحققها أطفالنا وذلك من خلال تجميع بضع كتل سويًا في Scratch.

حان الوقت. يمكن لأطفالنا تغيير العالم: امنحهم الفرصة للقيام بذلك باستخدام البرمجة!

نحن ندمج العديد من العناصر المدهشة التي اكتشفها معهد ماساتشوستس للتقنية وشركة Playful Invention عند تطوير Scratch لأول مرة في أوائل عام 2000. ومثلنا، استلهمت العديد من الشركات من هذه الطريقة المدهشة للتعلم من التعليمات البرمجية: وقد نفذ العديدون، مثل Snap و Tynker و CoderZ وحتى Google من بين آخرين، هذا النوع من لغة البرمجة المرئية لحث المزيد من الأطفال على تعلّم كيفية البرمجة.

إن الدعوة هي للانضمام إلى هذه الثورة الإيجابية المُسلية. يتمتع أطفالنا بإمكانية مذهلة لقيادة عالم الغد، وهذا ممكن فقط من خلال منحهم الأدوات التي يحتاجون إليها للقيام بذلك.

اجعلهم ينضمون إلى واحدة من دروس البرمجة المباشرة عبر الإنترنت، وأعد نفسك لتُفاجأ بالأشياء الهائلة التي سيبتكرونها.

الردود

Comment below